التخطيط المبدئي


أولى الخطوات قبل البدء بالرسم هي التخطيط، بهدف التهيئة ومعرفة المساحات التي ستعمل على رسمها بالتفصيل.

وأكثر طريقة شائعة سمعت بها ولم أطبقها في حياتي سوى مرتين هي طريقة الشبكة، طبقتها في طفولتي في مجلة سبيس تون وطبقتها في المدرسة ولا أتذكر متى بالضبط؟

 وفكرتها تقوم على تقسيم الصورة إلى مربعات صغيرة وتقسيم اللوحة إلى مربعات إما صغيرة أو كبيرة إذا كان الغرض تكبير الرسمة، ثم تبدأ بنقل الصورة مربعًا مربعا حتى تنتهي منها.


يساهم التخطيط في ضبط الأبعاد، لذلك فالتخطيط الجيد يؤدي إلى لوحة ذات أبعاد جيدة.

هل من الضروري تخطيط كافة التفاصيل؟

كمبتدئ ربما، لأنه كتمرين يساعد لضبط الأبعاد في الذهن، حاول أن تخطط بغرض فهم تفاصيل النور والظل والأبعاد والأشكال المجردة التي كونت هذا العنصر والأحجام، لكن مع الوقت لن تحتاج لكافة التفاصيل، وبالنسبة لي أخطط ما أظن أنه سيكون شائك وقت العمل ولا أحب التخطيط المفصل يهمني البقعة الأساسية التي لا أتعداها كحدود العناصر فقط.


بماذا نخطط؟

في البداية باستخدام أدوات القياس "المسطرة، المثلث، الفرجار" مع الوقت ستستطيع استخدام أي أداة لمقارنة القياسات كأصبعك مثلًا أوالقلم، ثم ينتهي بك المطاف بالقياس التقديري بعد أن تعتاد عينك على التخطيط، وتستطيع تقدير أحجام الأشياء والمسافات بينها بمجرد النظر.


 كيف نخطط؟

١- حول العناصر لأشكال مجردة، مثلاً كمثرى تتحول لدائرتين متصلتين صغيرة وكبيرة، طيات قماش تتحول إلى خطوط ومنحنيات تصف أماكن الظلال، كأس عصير يتحول لنصف دائرة وخط.

٢- خذ قياسات كل شكل من الأشكال المجردة.

٣- لتكبير القياسات اضربها في أي عدد أكبر من الواحد، ولتصغيرها اضربها في أي عدد أقل من الواحد، مثلا: تكبر الرسمة تكبير بسيط اضرب كل قياس تأخذه في ١.٢٥سم، وهكذا.

٤- ابدأ بنقل الأشكال الى اللوحة بالقياسات الجديدة.

٥- ارسم بقية التفاصيل، مثلاً تفاصيل الكمثرى والقماش والكأس، ومساحة الظل والنور لكل منهم.


كيف أقيم تخطيطي؟

التقط صورة بهاتفك من أمام اللوحة تمامًا من غير ميلان للأعلى أو الأسفل، ثم قارن بين الصورة والتخطيط وعالج أماكن الضعف وكرر ذلك حتى تصل لمرحلة الرضى عن التخطيط وانطلق.


لا تتقيد بهذه الطريقة ولا بطريقة أحد، فقط جرب كل الأشياء المختلفة حتى تجد نفسك في أي منها أو ربما تجدها في أسلوب حر خاص بك.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.